مجلس النواب يطلع على وضع السعودية في 13 الشهر الجاري

أعضاء بارزون في مجلس الشيوخ الأميركي يحملون ابن سلمان مسؤولية قتل خاشجقي

2018-12-05

واشنطن (وكالات):

قال أعضاء بارزون في مجلس الشيوخ الأميركي، أمس، إنهم على يقين أكثر من أي وقت مضى بأن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان ضالع في قتل الصحافي جمال خاشقجي، وذلك بعد أن سمعوا إفادة وكالة المخابرات المركزية (سي.آي.إيه) بشأن القضية.
وقال السناتور بوب مينينديز، زعيم الديمقراطيين بلجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ: "آرائي السابقة ترسخت". ودعا مينينديز إلى رد فعل أميركي قوي على مقتل خاشقجي وعبر عن مساندته تشريعاً ينهي كل أشكال الدعم للتحالف الذي تقوده السعودية الذي يحارب في اليمن.
وتحدث مينينديز للصحافيين بعد أن غادر جلسة مغلقة أدلت فيها مديرة المخابرات جينا هاسبل بإفادة أمام بعض زعماء المجلس ورؤساء بعض لجانه.
وهز السناتور بوب كوركر، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ، رأسه تعبيراً عن النفي عندما سئل إن كانت إفادة هاسبل غيرت آراء أحد.
وقال السناتور لينزي جراهام للصحفيين: "ألا تصل إلى نتيجة مفادها أن هذا تم تدبيره وتنظيمه من أشخاص تحت قيادة محمد بن
سلمان فذلك يعني أنك تغض الطرف عمداً".
وقتل خاشقجي، الذي كان يقيم في الولايات ويكتب لصحيفة واشنطن بوست، داخل القنصلية السعودية بإسطنبول في تشرين الأول.
من جهة ثانية، قال مصدر لرويترز أمس، إن مسؤولين من إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، ومنهم وزير الخارجية مايك بومبيو ووزير الدفاع جيم ماتيس، سيطلعون كل أعضاء مجلس النواب على وضع السعودية يوم 13 كانون الأول.