غرينبلات: "صفقة القرن" أفضل هدية ليحيى السنوار

2018-10-19

قال المبعوث الأمريكي للسلام في الشرق الأوسط جيسون غرينبلات، ، إن "صفقة القرن" ستطرح طريقة للتغيير في الشرق الأوسط، وستصبح أفضل هدية لقطاع غزة.
وكتب غريبنلات، في مقالة بصحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية، اليوم الجمعة، إن بالونات الهيليوم الحارقة والطائرات الورقية المشتعلة تؤرق الفلسطينيين أكثر من الإسرائيليين، فهي تقرب قطاع غزة للدمار أكثر من قربه للازدهار.
وجاء في مقال غرينبلات بالصحيفة الإسرائيلية، الذي جاء تحت عنوان "لن تفوز حماس أبدا…كل صاروخ أو طائرة ورقية يقرب غزة من الدمار بدلا من الازدهار"، أن "إرهاب" حماس يعرقل جهود المجتمع الدولي أمام محاولته تحسين الوضع الإنساني في القطاع، وعليها الاعتراف بإسرائيل.
وأشار أن "صفقة القرن" ستصبح طريقة مهمة ومختلفة للتغيير في المنطقة، ويمكن أن يعتبرها الطرف الفلسطيني فرصة جيدة للسلام، وأفضل هدية يمكن أن يقدمها الجانب الأميركي ليحيى السنوار، قائد حركة حماس، وللفلسطينيين في القطاع.
وقال غرينبلات خلال مقاله، إنه وبعد المقابلة الأخيرة التي أجراها السنوار، لم تتغير حماس، ولم تتغير غزة، وستبقى غزة تدور حول الخراب والدمار، وعلى حماس أن تفهم أنها في آخر العالم، ويجب أن تتغير وتتبنى ما جاء في مقابلة السنوار بشكل عملي.
وأضا: "نحن نؤيد عملية ازدهار غزة اقتصاديا، ونعارض ما تقوم به حماس، من أحداث أمنية ضد "إسرائيل"، مثل إطلاق الصواريخ، والبالونات الحارقة، وفي حال استمرت هذه الأحداث، ستؤدي إلى حرب، التي ستجلب المزيد من الدمار لغزة".
وفي سياق مقاله، قال غرينبلات "يجب أن تدرك حماس أن العالم قد تخطاها. لا يقبل العالم المتحضر العنف والإرهاب كشكل شرعي للمقاومة. يجب على حماس التخلي عن هذه التكتيكات والاعتراف بأن غزة بحاجة إلى مساعدة لا تستطيع الحركة توفيرها.
واضاف غرينبلات "إذا كانت حماس، على حد قول السيد السنوار، تريد أن تكون غزة مثل سنغافورة أو دبي، فقد حان الوقت لأن تتماشى أعمالها مع هذا الهدف. تحتاج حماس إلى تبني التغيير واحتضان القيم التي يلقي السيد السنوار مواعظ بشأن احترامها، ألا وهي قيم الديمقراطية والتعددية والتعاون وحقوق الإنسان والحرية. هذه القيم غير موجودة في غزة. لا شك في أن العنف والفساد وقمع حرية التعبير إجراءات لا تتفق أبدا مع هذه القيم تحت أي ظرف من الظروف، كما أنها لا تتفق أبداً مع اتفاقية السلام التي نحاول التوصل إليها.

وكالات
 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: