الآلاف من موظفي الأونروا يتظاهرون في غزة ضد إدارة الوكالة

2018-09-20

غزة - (د ب أ) تظاهر الآلاف من موظفي وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" امس الأربعاء في مدينة غزة ضد إدارة الوكالة.
واحتج المتظاهرون على إجراءات فصل موظفين من أونروا على خلفية أزمتها المالية، وطالبوا الإدارة بالتراجع عن ذلك وإنهاء أي تقليص في خدماتها.
وأعلن الاتحاد العام لموظفي أونروا ، الذي دعا إلى التظاهرة ، أن أكثر من 10 ألاف موظف شاركوا فيها.
وطالب رئيس الاتحاد أمير المسحال خلال التظاهرة مفوض أونروا بيير كرينبول بالتراجع عن أي إجراءات لتسريح موظفين من الوكالة.
وقال المسحال إن معالجة الأزمة المالية للوكالة لا يجب أن يتم بأي حالم من الأحوال على حساب موظفيها أو خدماتها للاجئين الفلسطينيين.
وأعلن المسحال إضراب عام في مرافق ومؤسسات أونروا في قطاع غزة يوم الاثنين المقبل ضد "سياسة المساس بحقوق الموظفين".
ورفع مشاركون في التظاهرة تابوتا خشبيا وارتدى عدد منهم "زِي الإعدام" وكتب عليها إشارة الأمم المتحدة "UN" للاحتجاج على سياسات إدارة أونروا.
وسرحت أونروا قبل أسابيع نحو ألف موظف من أصل 13 ألف يعلمون لديها في قطاع غزة، كما أعلنت وقف عدد من برماجها خدماتها على خلفية أزمتها المالية.
وقالت أونروا مؤخراً إنها نجحت في تقليص عجزها من 446 مليون دولار إلى 217 مليون دولار أمريكي، لكنها حذرت من أنه سيتعين عليها تخفيض خدماتها بسبب النقص وذلك بسبب خفض الولايات المتحدة الأمريكية تمويلها إلى 60 مليون دولار من أصل 360 مليون هذا العام.
 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: