أمير دندن يختتم فعاليات مهرجان البيرة السادس وسط حضور كبير

2018-07-08

كتب يوسف الشايب:

في حفل حاشد، اختتم نجم الغناء الفلسطيني أمير دندن، مساء أول من أمس، فعاليات مهرجان البيرة السادس، الذي تواصل لأربعة أيام في إستاد البيرة الدولي، وسبقته فعاليات ذات علاقة بالتراث المادي كالمسار السياحي، والتراث غير المادي كإحياء فعاليات يوم التراث بإعادة الاعتبار للثوب الفلسطيني المطرز، والمصنوعات التراثية من القش والنحاس وغيره.

وافتتح دندن، الذي نافس على لقب "محبوب العرب"، الحفل الأخير في دورة العام 2018 من مهرجان البيرة، بأغنيته "يا بطل"، سبقها موال لفلسطين، علماً أنه كان صوّر الأغنية في القدس، والتي يقول في مطلعها: "ما قصرت يا بطل مهيوب وعالي الجبين، خلقت ومنك الكرامة، عشت وعاشت الأسامي، مش كلمة مش سهلة، اسمك بالعالي فلسطيني".

وعبّر دندن عن سعادته باختياره من مؤسسة شباب البيرة الجهة المنظمة للمهرجان، ليحيي الحفل الختامي له، مؤكداً أن من حق الشعب الفلسطيني الفرح كغيره من الشعوب.
وبعدها ألهب دندن، الذي تلحف بالكوفية المرقطة، الجمهور بأغنية "يا طير الطاير"، صادحاً برفقة من شارك في حضور الحفل الختامي للمهرجان "فلسطين بلادي حلوة يا ما شاء الله".

وقدّم بعدها دندن أغنيات لفنانين وفنانات باتت تشكل تراثاً لمنطقة بلاد الشام، كـ"ع عين موليّتيين" لسميرة توفيق، وغيرها من بينها الدبكة العراقية المعروفة بـ"الشوبية"، والتي تبدأ بـ"لأقعدلك ع الدرب قعود حلوة يا ام عيون السود"، حيث التف الشبان حول دندن، الذي شاركهم هذا النوع الخاص من الدبكة، أتبعها بالأغنية الفلكلورية "يا أبو عقال وكفية والسمرا العربية"، فـ"قتلوني عيونها السود"، و"بيا يا بيا".

وفيما سلطن الحضور على وقع المواويل التي قدمها دندن بصوته الرخم كـ"طول الهجر يا ليلى"، و"لاقيني ع الهوا"، وغيرهما، لم يتجاهل تقديم أغنيات تراثية فلسطينية كـ"وين ع رام الله"، التي غناها برفقة الجمهور، حيث اقترب من السياج الفاصل بين أرض إستاد البيرة حيث أقيمت كافة حفلات المهرجان، ليمد "الميكروفون" لعدد من الشبان، ما كسر الحواجز بين الفنان ومحبيه، والأمر ذاته انطبق على أغنية عملاق الأغنية العربية وديع الصافي "عندك بحرية".

ولم يكتف دندن بذلك، حيث نوّع ما بين الغناء الشعبي، والوطني، والطربي، والحديث، مقدماً مجموعة من أغنياته الخاصة، وأغنيات لفنانين من فلسطين والوطن العربي، ومن أجيال مختلفة، ليعكس قدرته كفنان على إجادة كافة أنواع الغناء، وكذلك قدرته على تشجيع الجمهور في التفاعل مع ما قدمه، خاصة حين يغني لفلسطين والقدس، كما في تقديمه أغنية النجمة السورية أصالة "فلسطين عربية".

وختم دندن الحفل والمهرجان بأغنية العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ "جانا الهوى"، معلناً اختتام الدورة السادسة من مهرجان البيرة، التي شارك فيها النجم الأردني حسين السلمان، والفلسطيني هيثم خلايلة، وفرقة فنونيات للرقص الشعبي، إضافة إلى عرض الأطفال لـ"فوزي موزي وتوتي".
 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: