هيثم أبو عرام: سأرحل عن يطا وألعب في المحترفين

2018-06-28

كتب محمَّد عوض:

يواصل شباب يطا، المرور بظروفٍ صعبة للغاية، وتحديداً في الجانب الإداري، والذي ينعكس سلبياً، وبشكلٍ مباشر، على الشق المالي، وهو ما يحول من موسمٍ لآخـر، إلى عدم تحقيق النتائج المرجوة، ومكابدة المعاناة الكبيرة، وصولاً إلى الهبوط من الدرجة الأولى – الاحتراف الجزئي -، إلى الدرجة الثانية، بعد مستوى متواضع، لا تليق بتاريخ الفريق.
هدّاف "فرسان الوسط" الموسم الماضي، هيثم أبو عرام، أبدى أسفه الشديد، نتيجة الإشكاليات الكثيرة التي يعاني منها النادي، والتي لم تجد على مدار سنوات متتابعة، حلاً جذرياً، أو إدارة تتمكن من إنهاء المعاناة، وتقود الفريق إلى برِّ الأمان، سيما بأنه يمثل مدينة بأكملها يفوق تعدادها 100 ألف نسمة، وفيها الكثير ممن يتوجب أن يكونوا نوافذاً للتمويل.
وأكد أبو عرام في حديثٍ خاص مع "أيام الملاعب"، على أن تعاقده مع ناديه الأم، شباب يطا، مستمر لموسم كروي آخـر، إلا أنه يسعى لفسخه خلال الأيام القادمة، بالاتفاق مع الهيئة الإدارية، من أجل البحث عن وجهةٍ جديدة، تحديداً في دوري المحترفين، خاصةً بأنه تلقى عرو ضاً من فرق في الأضواء، وأخرى في الأولى، دون حسم الوجهة المقبلة.
ويطالب لاعبو شباب يطا، بمبالغ مالية كبيرة، كديون لهم مترتبة على النادي، عن الموسم الماضي، وما سبقه أيضاً، ولم يجد أي منهم آذاناً صاغية، في ظل عدم وجود هيئة إدارية واضحة المعالم، وغياب ترتيب الأوراق، وضبابية المرحلة، مما دفع الكثير منهم للتفكير في الرحيل، ومنهم من رحل فعلياً، وقد نشهد الأيام المقبلة مغادرة لاعبين آخرين. 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: