هلال القدس يجلس بزهو على عرش الكرة الفلسطينية برباعية تاريخية

2018-06-24

كتب محمد أبو حنون:

توج نادي هلال القدس بلقب كأس فلسطين على حساب نظيره شباب خانيونس الذي تغلب عليه بخمسة أهداف مقابل هدف، أمس السبت، في إياب نهائي الكأس الذي جرى على استاد الشهيد فيصل الحسيني في ضاحية الرام، بحضور اللواء جبريل الرجوب رئيس اتحاد كرة القدم، وضرغام مرعي الرئيس التنفيذي لشركة الوطنية موبايل، والنائب أحمد الطيبي.

وسبق اللقاء افتتاحية الأسبوع الأولمبي، الذي يقام احتفاءً باليوم الأولمبي العالمي الموافق الثالث والعشرين من شهر حزيران من كل عام، حيث جرت فعالية للكشافة بمحاذاة جدار الفصل العنصري.

وافتتح الهلال التسجيل في الدقيقة الأولى عن طريق عدي الدباغ الذي توغل داخل الصندوق وصوب كرة قوية وجدت طريقها للشباك.

وحقق الهلال أفضلية في دقائق المباراة الأولى من خلال الخطورة التي شكلها على مناطق خانيونس التي شهدت تخبطاً دفاعياً، تم تداركه فيما بعد.

وعند الدقيقة 11 ضاعف عدي الدباغ النتيجة لصالح الهلال، حين وصلته كرة عرضية سددها برأسه اتجاه المرمى.

وصوب لاعب خانيونس خالد القوقا كرة من خارج الصندوق في الدقيقة 17، لكنها ارتطمت بالشباك الخارجية.

وبعدها بأربع دقائق حول تامر صيام كرة عرضية لعدي الدباغ داخل منطقة العمليات، ليسددها برأسه وتصل سهلة لحارس المرمى.

وعند الدقيقة 23، أشرك المدير الفني لنادي شباب خانيونس محمد أبو حبيب، اللاعب إسماعيل جبر بدلاً من محمد سلامة.

وتراجع رتم اللقاء بين الطرفين، خلال منتصف الشوط، وسط تحسن في أداء الضيوف، الذين تمكنوا من الوصول إلى مناطق الهلال الخلفية.

وفي الدقيقة 31، صوب لاعب خانيونس البديل إسماعيل جبر كرة خادعة طولية من خارج منطقة الجزاء، علت العارضة بقليل وخرجت.

وتحصل خانيونس على ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 35، نفذها حنيدق وأرسل الكرة داخل الصندوق، قبل أن تبعد إلى ركلة ركنية.

وعاد بعدها حنيدق وصوب كرة من خارج منطقة العمليات، لترتطم بالمدافع محمد درويش ويتغير مسارها إلى ركلة ركنية.

وأهدر عدي الدباغ فرصة إضافة الهدف الثالث في الدقيقة 42، حين وصلته كرة ذكية وضعته بمواجهة مباشرة من حارس المرمى ليسددها أرضية وترتطم بالعارضة وتخرج.
وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي، كاد خانيونس أن يقلص الفارق بعد أن صوب كرة قوية داخل منطقة العمليات، تألق الحارس خالد عزام بالتصدي لها.

وفي الوقت بدل الضائع، ضاعف محمد يامين النتيجة لصالح الهلال بهدف ثالث بعد أن انفرد بالحارس وصوب الكرة باتجاه المرمى.

وقلص خانيونس الفارق في الدقيقة 55 عن طريق أمجد أبو شقير الذي تابع كرة أحدثت دربكة في منطقة العمليات.

وبعدها بدقيقتين أحرز تامر صيام الهدف الرابع للهلال من ركلة جزاء.

وفي الدقيقة 65 احتسب الحكم ضربة حرة مباشرة لخانيونس قريبة من صندوق الجزاء، نفذها حسن حنيدق وفضل أن يرسل الكرة لزملائه لتمر من الجميع وتخرج.

وسنحت فرصة لخانيونس، حين مرر أمجد أبو شقير كرة لزميله خالد القوقا الذي صوبها من على مشارف المنطقة، لكنها استقرت بين يدي حارس المرمى.

وزج خضر عبيد مدرب الهلال في الدقيقة 77، اللاعب مراد إسماعيل مكان ساري جاد الله، وبعدها بدقيقتين توغل لاعب الهلال محمد عبيد صوب مناطق خانيونس، ومرر الكرة لعلي عدوي الذي لم يحسن تسديدها اتجاه المرمى.

وفي الدقيقة التسعين مرر لاعب الهلال عدي الدباغ كرة عرضية داخل منطقة الجزاء الخالية من الرقابة الدفاعية، ليصوبها تامر صيام ويسكنها بالشباك. 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: