تقنية جديدة تتيح شحن السيارات الكهربائية عن بعد في المستقبل

2018-04-02


سان فرانسيسكو - د ب أ: طور باحثون في جامعة كولورادو بولدر الأميركية تقنية جديدة تتيح إمكانية شحن السيارات الكهربائية عن بعد أثناء سيرها في المستقبل عن طريق ألواح مثبتة على جانب الطريق، وهو ما يتيح لها أن تقطع مئات بل آلاف الأميال قبل أن تحتاج للتوقف لإعادة شحنها بالطاقة.
ويقول الباحث خورام أفريدي الأستاذ المساعد بقسم الهندسة الكهربائية والحوسبة والطاقة بجامعة كولورادو بولدر: "نريد أن نتيح إمكانية شحن
السيارات الكهربائية أثناء سيرها".
وعلى مدار عامين، نجح أفريدي وزملاؤه في تطوير نظرية لنقل الطاقة عن بعد عن طريق المجالات المغناطيسية عالية التردد. وأفاد الموقع الإلكتروني
"فيز دوت أورج" المتخصص في الأبحاث العلمية والتكنولوجيا بأن إمكانية
إرسال كمية كبيرة من الطاقة عبر مسافة معينة إلى أجسام متحركة بواسطة
ألواح شحن رخيصة التكلفة قد تسمح يوما ما بإمكانية شحن الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية بدءا من الأجهزة والهواتف المحمولة انتهاء بأجهزة ومعدات أكبر مثل السيارات الكهربائية.
ويقول أفريدي إن معظم السيارات الكهربائية في الوقت الحالي يمكنها أن
تقطع مسافات تتراوح بين 100 و250 كيلومترا دون الحاجة لإعادة التزود
بالطاقة حسب نوع السيارات وإمكانياتها، ولكن محطات الشحن ليست متوفرة
بشكل كاف وتقع على مسافات بعيدة من بعضها حسب كل دولة، ما يتطلب من كل سائق أن يضع مسارات محددة للسفر.
وأكد أفريدي أن التقنية الجديدة يمكن أن تعالج هذه المشكلة، موضحا: "على
الطريق السريع، يمكن تخصيص مسار معين لشحن السيارات الكهربائية"، مضيفا إن السيارة يمكن أن تسير في هذا المسار إذا كانت بحاجة للتزود بالطاقة.

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: