شعث لـ"الأيام": لا ننتظر طرح "صفقة القرن" ولا نثق بواشنطن وسيطاً

2018-03-22

كتب عبد الرؤوف أرناؤوط:

قال د.نبيل شعث، مستشار الرئيس للشؤون الخارجية والعلاقات الدولية، لـ"الأيام"، إن الفلسطينيين لا ينتظرون ما يسمى "صفقة القرن" الأميركية، معتبرا أن الفلسطينيين فقدوا الثقة في قدرة الولايات المتحدة على القيام بدور الوسيط في عملية السلام.
وقال شعث، نحن لا ننتظر مشروع ترامب، فقد فقدنا الثقة في قدرة الرئيس ترامب وحده في رعاية عملية السلام ونعتقد ان الهيمنة الأميركية على عملية السلام لم تعد صالحة وتجربة السنوات الخمس والعشرين الماضية كانت تجربة سيئة جدا لم يتم خلالها تنفيذ أي شيء من الالتزامات الإسرائيلية، فما بالك بعد قيام ترامب بإخراج القدس واللاجئين من عملية السلام ودعمه لنتنياهو ومشروعه الاستيطاني".
ولفت شعث إلى أن هذا ما ابلغه أول من أمس، لنائب وزير الخارجية وموفد الرئيس بوتين إلى عملية السلام في الشرق الأوسط ميخائيل بوغدانوف في اجتماعهما في العاصمة الروسية.
وأشار في هذا الصدد إلى أن "الموقف الروسي لا زال واضحا وهو أن الطريق الأفضل للوصول إلى حل حقيقي في المنطقة هو الالتزام بالشرعية الدولية وحل الدولتين ومن خلال إطار دولي متعدد الأطراف".
وقال، "هم يقولون إنهم يتفهمون موقفنا بشأن متطلبات نجاح عملية السلام وإنهم يجرون اتصالاتهم الدبلوماسية وسيستمرون في تأييد موقفنا في هذا الاتجاه".
وأشار إلى أن الجانب الروسي أبدى الاستعداد للتدخل في موضوع المصالحة الوطنية الفلسطينية في حال تم الطلب منه ذلك وقال، "هم يتفهمون موقفنا وهم مستعدون اذا طلبنا أن يتدخلوا في المصالحة الوطنية"، وأضاف، "هم يعتقدون أن الوحدة الوطنية ضرورة استراتيجية لمواجهة مشروع ترامب ومواجهة التلاعب في موضوع غزة".
ولفت إلى انه وجه الدعوة إلى بوغدانوف لحضور المجلس الوطني الفلسطيني في نهاية الشهر المقبل وقال، "وجهت له الدعوة لحضور المجلس الوطني الفلسطيني وسيحضر على رأس وفد رفيع".
وكان شعث زار روسيا كمراقب دولي لانتخابات الرئاسية الروسية وقال، "شاركت بمتابعة ومراقبة الانتخابات واعتقد أنها كانت نزيهة وأمينة".

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: