"العميد" .. يقيد الأهلي بالأغلال والحديد !!

2018-03-10

كتب أسامة أبو عيطة:
قلب فريق غزة الرياضي تأخره أمام الأهلي، إلى فوز عريض بستة أهداف لاثنين، وذلك في اللقاء الذي جمعهما عصر أمس الجمعة على ملعب فلسطين، في افتتاح الجولة الـ(20) من دوري الوطنية "موبايل" للدرجة الممتازة.
وبات الأهلي في وضع حرج جداً، وأصبح قريباً بنسبة كبيرة من الهبوط إلى دوري الدرجة الأولى، وذلك بعد أن توقف رصيده عند16 نقطة في المركز الحادي عشر وقبل الأخير، فيما رفع غزة الرياضي رصيده إلى 29 نقطة، استعاد به المركز الرابع مؤقتا من الشجاعية، التي تنتظره الأحد مباراة قوية امام الشاطئ.
وبدأ اللقاء وسط حالة من التوجس، خاصةً من قبل لاعبي فريق الأهلي، الذي يحتاج بكل شدة إلى نقاط اللقاء كاملة، ليحافظ على آمال بقائه في بطولة الدوري الممتاز، بينما ضمن فريق غزة الرياضي بشكل رسمي تواجده ضمن أندية دوري الأضواء.
ومع غياب جماهير الأهلي، والتي لطالما كانت تشكل دافعاً قوياً للاعبين، لم تكن أجواء اللقاء مشتعلة كعادتها، وانعكس ذلك بشكل واضح وجلي على أداء اللاعبين.
واقترب الأهلي كثيراً من افتتاح التسجيل، وكاد مهاجمه أحمد حسنين أن يفض الشباك، ولكنه سدد الكرة بكل قوة أعلى عارضة المرمى شبه الخالي، ولم يستثمر المجهود الكبير لزميله بلال عساف، والذي هيأ له الكرة على طبق من ذهب.
وحاول غزة الرياضي أن يشكل نوع من الخطورة على مرمى نايف الغول حارس مرمى الأهلي، ولكنه افتقد إلى الأنياب الحقيقية، ولم يكن له محاولات جادة تذكر، باستثناء بعض محاولات التسديد من خارج منطقة الجزاء، تعامل معها حارس الأهلي.
وواصل الفريق الأحمر ضغطه على مرمى غزة الرياضي، الذي تراجع إلى مناطقه الخلفية بشكل كبير، مما سمح للاعبي الأهلي بالاندفاع نحو المناطق الأمامية، بغية العمل بجدية على افتتاح التسجيل.
ونجح الأهلي بافتتاح التسجيل عبر مهاجمه بلال عساف، بعدما تلقى تمريرة سحرية من زميله عمر بلح، والتي جعلته في مواجهة مرمى إسماعيل المدهون حارس غزة الرياضي، ليودعها في الشباك بكل دقة وإتقان، وسط حالة فرحة كبيرة من بعض الجماهير التي كانت تقف على جدران الملعب الخارجية، وذلك قبل نهاية الشوط الأول بدقائق، والذي انتهى بتقدم الفريق الأحمر بهدف نظيف.
وانقلب الحال رأساً على عقب في الشوط الثاني، وكان الأداء مغايراً تماماً للنصف السابق، فانتفض الرياضي بشكل "هستيري"، بينما تراجع الأهلي بشكل عجيب وغريب جداً، بعد أن كان متقدماً بهدف نظيف.
وحاول "العميد" تعديل النتيجة عبر تصويبة اللاعب الصاعد بقوة معتز الحوراني، والتي كادت أن تغالط حارس مرمى الأهلي نايف الغول، الذي تصدى لها على دفعتين.
وعدل الرياضي النتيجة عبر رأسية لاعبه محمد أبو سليم، مستثمراً عرضية قائد الفريق المتقنة هاني المصدر، الذي غالط حارس الأهلي بكرة عرضية موجهة، لتعود المباراة إلى نقطة البداية من جديد.
وأصيب الأهلي بجميع مكوناته بحالة من الانهيار غير المسبوق، وبدل أن يقوم لاعبوه بالعمل الجاد من أجل العودة، وتملكته حالة من الانهيار بشكل غير طبيعي، وتلقى عدد كبير من الأهداف بشكل متتابع، جعل أمر عودته إلى مجريات اللقاء أمراً شبه مستحيل.
ونجح محمد الرخاوي بإحراز الهدف الثاني لغزة الرياضي، بعدما وضع الكرة بكل ثقة في شباك الأهلي، مستثمراً تمريرة حامد حمدان المتقنة، ليزيد من صعوبة اللقاء على الأهلي.
وجاء الدور على النجم الصاعد بقوة حامد حمدان، والذي قدم مجهودات مضاعفة خلال هذا اللقاء، ليحرز الهدف الثالث لفريقه غزة الرياضي، ويعقد من إمكانية عودة الأهلي بنتيجة اللقاء.
وأطلق غزة الرياضي رصاصة الرحمة على جميع مكونات لأهلي، بعدما أحرز قائد الفريق هاني المصدر الهدف الرابع، من خلال ركلة الجزاء التي احتسبها حكم اللقاء الدولي سامح القصاص على قائد الأهلي ومدافعه حسن هتهت، وسط حالة من صدمة جميع محبي الفريق الأحمر، الذين وقفوا عاجزين عن تفسير ما حدث.
ولم يكتف "العميد" بذلك، وواصل لاعبوه الضغط على مرمى الأهلي، ونجح محمد الرخاوي بإضافة الهدف الثاني له، والخامس لفريقه، ليحسم الأمور بشكل نهائي، ويضع الأهلي في موقف لا يحسد عليه.
وحاول الأهلي أن يحفظ ماء وجهه بالعمل على تقليص النتيجة، ونجح هداف الفريق البديل إبراهيم أبو سيف بتقليص النتيجة، وأحرز الهدف الثاني لفريقه، لتصبح النتيجة خمسة أهداف لاثنين لصالح الرياضي.
وقبل نهاية اللقاء تمكن الرياضي من إضافة الهدف السادس، عبر ركلة جزاء ثانية احتسبها حكم اللقاء على الأهلي، سددها بنجاح محمد الرخاوي، ليرفع غلته من الأهداف في هذه المباراة إلى ثلاثة أهداف "هاتريك"، لتنتهي أحداث اللقاء بفوز "العميد" بستة أهداف لاثنين.

بطاقة اللقاء
- الفريقان: الأهلي وغزة الرياضي
- النتيجة: فوز غزة الرياضي (6/2)
- الأهداف: بلال عساف، وإبراهيم أبو سيف (الأهلي)، محمد الرخاوي "هاتريك"، محمد أبو سليم، حامد حمدان، وهاني المصدر "ركلة جزاء" (غزة الرياضي).
- الملعب: فلسطين
- الجماهير: بدون جمهور "عقوبة" انضباطية.
- البطاقات الصفراء: محمد كحيل (غزة الرياضي).
- طاقم اللقاء: الدولي سامح القصاص، وساعده الدولي حسام الحرازين، ومحمود الصواف، وخالد الشيخ خليل رابعاً، حمدي تنيرة مراقباً للمباراة، ومحمد الشيخ خليل مقيماً للحكام.
- تشكيلة الأهلي: نايف الغول، حسن هتهت، أحمد مهنا، حسام الكرد، عودة ضهير، عمر بلح، سعيد المصري (إبراهيم أبو سيف)، محمد داوود، محمد صالح، أحمد حسنين، وبلال عساف.
- تشكيلة غزة الرياضي: إسماعيل المدهون، ثائر أبو عبيدة، محمد مهنا، فادي العراوي، محمد كحيل، محمد أبو سليم، هاني المصدر، حازم أبو شنب، معتز الحوراني، حامد حمدان، ومحمد اللوح (عيد العكاوي). 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: