حضور طاغ للنجوم العرب في الدراما المصرية الرمضانية

2018-02-01

القاهرة - وكالات: يمثل العام الحالي عاماً استثنائياً لحضور الفنانين العرب في الدراما المصرية، إذ يعود عدد من هؤلاء بعد غياب لأسباب متفاوتة، ويواصل آخرون حضورهم، ويرتدي معظمهم «جلابيب» جديدة يجسدون عن طريقها شخصيات مختلفة عما قدموه من قبل.

ولن يقتصر حضور هؤلاء على فناني سورية ولبنان كما كان يحدث في السنوات الماضية، لكنه يطاول دولاً عربية أخرى، من بينها: تونس والجزائر والمغرب والأردن وفلسطين.

ويأتي في مقدمة العائدين الممثل السوري جمال سليمان الذي يجسد بطولة الجزء الثاني من «أفراح إبليس» مع صابرين وكمال أبورية وتأليف مجدي صابر وإخراج أحمد خالد أمين.

ويواصل تقديم شخصية «همام أبو رسلان» التي قدمها في الجزء الأول عام 2009 من تأليف محمد صفاء عامر وإخراج سامي محمد علي. ويعيده هذا المسلسل إلى الدراما بعد غياب عامين منذ شارك بـ «أفراح القبة»، في رمضان قبل الماضي.

وبعد غياب ثلاثة أعوام عن الدراما المصرية، عاد الممثل السوري تيم حسن عبر «عائلة الحاج نعمان» أمام صلاح عبد الله ويسرا اللوزي وإخراج أحمد شفيق، ويجسد شخصيتين لوالد ثم ابنه، اذ تقع الأحداث في جزأين وتمتد لـ25 عاماً من خلال أب رفض الاعتراف بزواجه من سيدة، ثم يظهر ابنه منها بعد هذه السنوات، ويطالب بحقه، ويسعى إلى الانتقام لوالدته المظلومة.

وتعود الممثلة السورية سلاف فواخرجي بعد غياب ثمانية أعوام منذ مشاركتها في «كليوباترا» من خلال «خط ساخن» أمام حسين فهمي وصلاح عبد الله ونضال الشافعي وإخراج حسني صالح. وتجسد شخصية «عالية فتح الله» التي تعمل في مركز للوقاية من الانتحار، وتتلقى اتصالات من حالات بواسطة خط ساخن، وتنجح في إثناء عدد منها عن قرارهم، فتحظى بشهرة واسعة وتصبح مطلوبة بالاسم.

ويواصل الممثل السوري باسل خياط حضوره، إذ يلعب بطولة «الرحلة 710» مع ريهام عبد الغفور ووليد فواز وحنان مطاوع، أما الممثلة التونسية درة، فتعود هذا العام بعدما غابت العام الماضي للمرة الأولى منذ مشاركتها في الدراما المصرية قبل أكثر من عشر سنوات، عبر مسلسلين يمثلان قفزة مهمة في مشوارها الفني، وتقوم فيهما بالبطولة النسائية، الأول «الشارع اللي ورانا» أمام فاروق الفيشاوي ولبلبة، والثاني «زين» أمام محمد رمضان.

وتقفز الممثلة الأردنية صبا مبارك قفزة مهمة من خلال تجسيدها البطولة النسائية أمام عمرو يوسف في مسلسل «طايع» وهو أول تجربة لها في الدراما الصـــعيدية. فيما يمثل العام الحالي انطلاقة مهمة للجزائرية أمل بوشـوشة التي تشارك في مسلسلين، الأول «أبو عمر المصري» أمام أحمد عز والأردني منذر رياحنة، وتجسد شخصية فتاة عربية تلتقي مع البطل أثناء رحلته قبل أن تجنده جماعة إرهابية، والثاني «منطقة محرمة» مع خالد النبوي.

وتعود اللبنانية مايا نصري بعد غياب ستة أعوام عن الدراما المصرية من خلال «السر» أمام حسين فهمي ووفاء عامر ونضال الشافعي. وتشارك في هذا العمل أيضاً الليبية نور الكاديكي التي شاركت في رمضان الماضي بمسلسل «رمضان كريم».

وتطل اللبنانية ستيفاني صليبا للمرة الأولى في الدراما المصرية، من خلال مسلسل «فوق السحاب» أمام هاني سلامة وعفاف شعيب ومنى عبد الغني وإبراهيم نصر، وتجسد شخصية فتاة تنتمي إلى إحدى عصابات المافيا، وتعيش صراعاً بين الواقع الذي يحيط بها، وبين حبها للخير. ويشارك السوري فراس سعيد واللبناني باسم مغنية مع غادة عبد الرازق في «ضد مجهول»، فيما تحافظ الأردنية ميس حمدان على وجودها في الدراما المصرية من خلال مشاركتها للمرة الأولى مع عادل إمام في مسلسل «عوالم خفية» من إخراج رامي إمام.

ويشهد مسلسل «ورا الشمس» لخالد سليم ولقاء الخميسي وأحمد صلاح حسني ونبيل عيسى وإخراج أحمد سمير فرج مشاركة المغربية جيهان خليل التي برزت العام الماضي في مسلسل «طاقة نور» مع هاني سلامة، والتونسية عائشة بن أحمد التي تشارك أيضاً في مسلسل «زين» وتجسد فيه شخصية الزوجة الثانية لبطل الأحداث، وكانت شاركت من قبل في مسلسلي «ألف ليلة وليلة» مع شريف منير وآسر ياسين، و«شهادة ميلاد» مع طارق لطفي
.
وهو ما يتكرر في مســـلـــسل «رسايل» لمي عز الدين، إذ تشارك فيه اللبنانية رزان مغربي بعد غياب خمسة أعوام، والتونسية سميرة المقرون التي تشارك أيضاً في مسلسلي «منطقة محرمة» و«الكبريت الأحمر 2».

وبعدما تقاسم التونسي ظافر العابدين في رمضان الماضي مع ابنة بلده هند صبري بطولة «حلاوة الدنيا»، يقوم هذا العام ببطولة «أكاسيا» مع أمينة خليل وإخراج هاني خليفة. ورغم غياب هند صبري عن دراما هذا العام، فإن المسلسلات تشهد حضوراً كبيراً لبنات بلدها، فإلى جانب درة وبن أحمد والمقرون، تشارك فاطمة ناصر في مسلسلي «عائلة الحاج نعمان» و«قانون عمر»، وفريال يوسف في «الضاحك الباكي» عن حياة نجيب الريحاني. كما تعود سناء يوسف بعد غياب منذ شاركت في «دلع بنات» عام 2014، من خلال مسلسل جديد تتكتم على تفاصيله.

وبعدما حققت الأردنية الشابة ركين سعد نجاحاً لافتاً في رمضان الماضي عبر «واحة الغروب» تواصل وجودها من خلال مسلسل «بالحجم العائلي» مع يحيى الفخراني، فيما اعتذرت عن المشاركة في «بني يوسف» مع يسرا. وإلى جانب الفنانين والفنانات المشاركين في عشرات المسلسلات، يتولى السوري حاتم علي إخراج مسلسل «كأنه امبارح» لرانيا يوسف وأحمد وفيق ووفاء صادق وأحمد خليل.

 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: