مشروع تحلية المياه ومحطة معالجة المياه العادمة بالكهرباء في غزة

2018-01-26

غزة - "الأيام": وقّعت شركة توزيع الكهرباء وسلطة المياه وبإشراف سلطة الطاقة، اتفاقية مشتركة لتغذية مشروع تحلية المياه بدير البلح، ومحطة معالجة المياه العادمة في شمال قطاع غزة بالكهرباء، لضمان استمرارية عملها بكفاءة عالية لخدمة قطاع واسع من المواطنين.
ووقّع الاتفاقية عن شركة توزيع الكهرباء المهندس سمير عبد الرزاق مطير رئيس مجلس الإدارة، وعن سلطة المياه المهندس مازن غنيم رئيس سلطة المياه، بحضور عدد من المدراء من شركة توزيع الكهرباء وسلطة الطاقة وسلطة المياه.
وتضمنت الاتفاقية عدة بنود، من أبرزها تعهد شركة توزيع الكهرباء تزويد المشروعين بالطاقة الكهربائية بقدرة مناسبة من خلال ربطها بالشبكة الداخلية، ورفع هذه القدرة بعد تطوير المغذيات المخصصة لكل مشروع، حسب ما اتفق عليه بين الطرفين وحسب الدراسات الفنية التي يتم إعدادها من قبل شركة توزيع الكهرباء بالخصوص، وكذلك أن تقوم سلطة المياه بالسعي لتوفير تمويل خاص لمشاريع الطاقة البديلة للمساهمة في تشغيل هذه المشاريع والمشاريع المنوي تنفيذها في المرحلة المقبلة، بحيث لا يشكل تزويد تلك المشاريع بالكهرباء عبئاً إضافياً يزيد من أزمة الكهرباء المتفاقمة في غزة، وضمن اتفاقية مشروع تغذية مشروع مجاري شمال غزة يتم تزويد أحواض المعالجة قرب القرية البدوية (TPS) بقدرة (1) ميجاوات تشغيلاً دائماً، وتغذية المحطة الشرقية للمعالج (WWTP) بقدرة (2) ميجاوات تشغيلاً دائماً، وتغذية الآبار(RS) ومحطة الضخ للري الزراعي بقدرة (3) ميجاوات.
وتحدث مطير عن أهمية هذه الاتفاقية والمشاريع المذكورة كونها تخدم قطاعاً كبيراً من أبناء قطاع غزة، وتساهم في حل سريع لمشاكل تلوث المياه في قطاع غزة وإمداد قطاع عريض بالمياه الصالحة للشرب من خلال محطة التحلية في المنطقة الجنوبية.
وأكد ضرورة الاهتمام بتلك المشاريع، متمنياً توفير مزيد من الطاقة لقطاع غزة عبر رفع قدرة المغذيات الرئيسة الواردة للقطاع لتتمكن الشركة من إمداد هذه المشاريع وغيرها بالطاقة اللازمة.
ووجّه مطير شكره لرئيس الوزراء رامي الحمد الله لرعايته الشخصية لهذه الاتفاقية، وكذلك للمهندس ظافر ملحم رئيس سلطة الطاقة وللمهندس مازن غنيم رئيس سلطة المياه على سعيهم الحثيث لإنجاز تلك الاتفاقية المهمة.
من جانبه، شكر غنيم شركة توزيع الكهرباء وسلطة الطاقة على استضافتهما وفد سلطة المياه واهتمامها بإنجاز هذه الاتفاقية الخاصة بتزويد تلك المشاريع بالتيار الكهربائي.
وأشار إلى أن المرحلة المقبلة ستشهد تنفيذ عدد آخر من المشاريع التي تتعلق بقطاع المياه في غزة؛ لتجاوز أزمة المياه ومعالجتها بشكل يمكّن المواطنين في القطاع من العيش بكرامة عبر تزويدهم بمصادر مياه نظيفة محافظة على أمنهم الصحي والمائي.
وبعد توقيع الاتفاقية قام مطير وغنيم والوفد المرافق لكليهما بجولة ميدانية شملت محطة تحلية المياه في المنطقة الجنوبية من قطاع غزة، ومحطة معالجة مياه المجاري في شمال القطاع للاطلاع عن كثب عليها للبدء الفوري بتنفيذ ما اتفق عليه.

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية:


أطراف النهار
حسن البطل
«يوم من أيام» .. فلسطين!
آراء
ريما كتانة نزال
توقيع البروتوكول الاختياري...
دفاتر الأيام
عادل الأسطة
في الخامسة والستين... أنت مثل...
مساحة للحوار
فيحاء عبد الهادي
في الذاكرة الشعبية الجماعية:...
اقرأ المزيد ...