المستوطنون يشكلون فرقاً ميدانية لرصد وتصوير وملاحقة المتظاهرين

2018-01-16

رام الله - "الأيام الالكترونية": قامت جماعات استيطانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة بتشكيل فرق ميدانية؛ لرصد وتصوير المتظاهرين الفلسطينيين خلال المواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي، في محاولة لتسهيل عملية استهدافهم، سواء عن طريق الاعتقال أو فرض الإجراءات العقابية، وفق موقع "عرب 48" الإخباري.

وحسب الموقع الإلكتروني للقناة السابعة، المحسوب على معسكر اليمين، فإن مستوطنين عمدوا مؤخراً إلى تشكيل فرق رصد ميدانية لملاحقة وتصوير المتظاهرين الفلسطينيين، ويأتي ذلك رداً على ما تقوم به منظمات يسارية إسرائيلية من عمليات لرصد وتوثيق انتهاكات الجماعات الاستيطانية والاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين، كمنظمات "بتسيلم" و"يش دين" و"محسوم ووتش".

وذكر الموقع أن جماعة من المستوطنين تطلق على نفسها اسم "حركة السلطة اليهودية في الضفة الغربية"، أعلنت تشكيل فرق تصوير تتوزّع جغرافياً لتغطي مختلف نقاط التماس والمواجهات في الضفة.

وقالت جماعة المستوطنين: إن الهدف من هذا الإجراء هو تسهيل عملية ملاحقة الجيش للمتظاهرين الفلسطينيين المشاركين في المواجهات، بالاستناد على الصور والتسجيلات التي سيلتقطها المستوطنون.

وتزودت الجماعة بكاميرات ومعدات تصوير متقدمة، دون الإشارة إلى مصدر تمويلها، حيث تعكف حالياً على تدريب عناصرها على آليات توثيق المواجهات وتزويد جيش الاحتلال الإسرائيلي بهذه الصور.

كما وعينت الجماعة الاستيطانية فريقاً قانونياً لمتابعة قضايا الأسرى الفلسطينيين على خلفية مشاركتهم في المواجهات، لضمان اعتقالهم وتقديمهم إلى المحاكمة. 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: