بيكر يدعو إلى مكافحة العنصرية بعد وصف ابنه نوح بـ "نصف الزنجي"

2018-01-08

برلين - د ب أ: دعا نجم التنس الألماني السابق بوريس بيكر إلى مكافحة العنصرية بعد أن وصف برلماني يميني متطرف ابنه نوح بأنه "نصف زنجي صغير" على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي.
وقال بيكر في عمود بصحيفة "فيلت ام سونتاج" الصادرة أمس، "لقد حان الوقت للنهوض ارفع يدك واخرج إلى الشوارع هنا وفي جميع أنحاء العالم". وتابع بيكر إنه لا ينبغي التسامح مع العنصرية .
وهاجم ينس ماير، عضو البرلمان الالماني عن حزب "البديل من أجل ألمانيا" اليميني الشعبوي، نوح بيكر (23 عاماً) في تعليق على مقابلة صحفية مع نوح اشتكى فيها من كونه "الابن الأبدي" لأب شهير، مدعيا أنه تعرض لهجوم في برلين بسبب لون بشرته.
وكتب ينس ماير في تغريدة يوم الثلاثاء الماضي: "يبدو أن نصف الزنجي الصغير لم يحظ بالاهتمام الكافي. هذا هو التبرير الوحيد لتصرفه". وحذفت التغريدة بعد ذلك وادعى ماير أن أحد موظفيه هو من قام بإرسالها.
لكن بوريس بيكر قال في عموده إن "ماير كان يعرف بالضبط ما يفعله". 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: